زهول اليهود من المعجزة الإلهية لماذا ضرب الله مثلاً في البعوضة بعد 1400 عام

زهول اليهود من المعجزة الإلهية لماذا ضرب الله مثلاً في البعوضة بعد 1400 عام



    هل تعلم 

    لماذا ضرب الله مثلاً في البعوضة
    أنــه لما ضرب الله مثلا في البعوضة تعجب الكافرون وقالوا كيف يليق بخالق الكون أن يضرب مثلاً بحشرة صغيرة قال تعالى
    " وأما الذين كفروا فيقولون ماذا أراد الله بهذا مثلا "

    وبعد مرور 1400 سنة وبعد بحث العلماء الدقيق تظهر الإعجاز الرباني والمفاجئة الكبرى والآية العظيمة التي ذكرت في القرآن

    البعوضة أنثى لها مائة عين في رأسها ...
    لها 48 سن في فمها ...
    لها ثلاثة قلوب كاملة في جوفها ...
    لها ستــة سكاكين في خرطومها ولكل واحدة منها وظيفتها...

    لها ثلاثة أجنحة في كل طرف من أطرافها ...
    مزودة بجهاز حرارة يعمل مثل نظام الأشعة  تحت الحمراء ويعكس لها لون الجلد البشري في الظلمة الى لون بنفسجي مثل أنظمة الرؤيا الليلية التي يستعملها الجنود ...

    مزودة بجهاز تخدير موضعي يساعدها علـــى غرز إبرها في جسم الإنسان دون أن يشعر أو يحس بقرصة حتى تمص الدم ...
    مزودة بجهاز تحليل للدم فهي لا تستسيغ أية دماء ...

    مزودة بجهاز لتمييع الدم حتى يسري في خرطومها الدقيق جداً أثناء عملية المص ...

    مزودة بجهاز للشم تستطيع من خلاله شم رائحة عرق الإنسان من مسافة (60)م ...

    وأغرب من كل هذا فإن العلم الحديث اكتشف أن هناك حشرة صغيرة جداً تعيش فوق ظهر البعوضة لا تُرى إلا بالمجهر ..

    قال الله تعالى : (( إن الله لا يستحيِّ أن يضرب مثلا ما بعوضة فما فوقها ))

    " سبحــــان ذى الملكوت والجبروت والكبرياء والعظمة "

    فضلا اذا اتممت القراءة
    اكتب اسم من أسماء الله الحسنى 
    khalel talima
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع موجود دوت كوم .

    إرسال تعليق